تواصل معنا

الاخبار

ليبرمان: المواجهة مع إيران “مسألة وقت”

نشر

في

قال وزير المالية الإسرائيلي، أفيغدور ليبرمان، اليوم، الخميس، إنّ “المواجهة مع إيران مسألة وقت. وليس الكثير من الوقت”.

ووردت تصريحات ليبرمان خلال لقاء مع موقع “واللا”، الخميس.

وزعم ليبرمان أنّ “أي مسار دبلوماسي أو اتفاق لن يوقف البرنامج النووي الإيراني. إنهم يرون كوريا الشمالية، ورغم المسارات الدبلوماسية ضدّها، يرون تسلّحًا غير مسبوق”.

وجاءت تصريحات ليبرمان أثناء تطرّقه للميزانية الكبيرة التي تخصّصها الميزانية العامّة الإسرائيلية، التي ستقرّ خلال الأسابيع المقبلة، للجيش الإسرائيلي ووزارة الأمن. وأوضح أن هذه الميزانيات تذهب “للتسلّح وشراء منظومات متطوّرة”.

في السياق، ذكر المراسل العسكري للقناة 12 الإسرائيلية، نير دفوري، أن سلاح الجو الإسرائيلي عاود تدريباته، للمرّة الأولى منذ عامين، على توجيه ضربة عسكرية لإيران، بتوجيه من رئيس أركان الجيش الإسرائيلي، أفيف كوخافي.

وربط دفوري بين هذه التدريبات وبين “المحاولات الأميركية لإعادة إيران إلى الاتفاق النووي”. وأشار إلى قناعة إسرائيلية، “وربّما أميركية، بأنه سيكون من الصعب إعادة إيران إلى الاتفاق النووي دون خيار عسكري حقيقي وفعّال وعمليّاتي”.

والأسبوع الماضي، صادقت الحكومة الإسرائيلية على تخصيص 5 مليارات دولار في الميزانية العامة الإسرائيلية، لبناء قدرة عسكرية على مهاجمة المنشآت النووية الإيرانية، وفق القناة 12.

وتأتي هذه التطورات في أعقاب تصريحات كوخافي عن وضع ثلاث خطط عسكرية على الأقل من أجل إحباط مشروع طهران النووي.

ويتنامى الإحباط الإسرائيلي “مع الإدراك أن الولايات المتحدة وإسرائيل ليستا متفقتين على الهدف ذاته، وأن تصوراتهما الإستراتيجية حول التهديد النووي الإيراني ’تختلف اختلافًا جوهريًا’”، بحسب ما نقل موقع “المونيتور” الأميركي، مؤخرًا.

وقال مسؤول كبير في وزارة الأمن الإسرائيلية للموقع إنّ المحادثات التي أجراها مستشارا الأمن القومي الأميركي والإسرائيلي حول إيران “كانت جيّدة، والأجواء كانت وديّة للغاية ومنفتحة، وتبادلنا الرسائل. لكن من حيث الجوهر، فالوضع سيئ”. وتابع “في الوقت الحالي، لا توجد خطّة طوارئ عملياتية مشتركة ضدّ إيران في حال فشلت جهود إعادة الاتفاق النووي. والأسوأ من ذلك، أن الأميركيّين ليس لديهم أي حل على الإطلاق لمثل هذا الوضع. ليست لديهم خطة بديلة. ليست لديهم بدائل، والمزعج حقًا أنهم لا يهتمون بها حقًا. إنهم يرون الأحداث بطريقة مختلفة تمامًا عما نراها نحن. هذا حقّهم بالطبع، لكنّه مصدر قلق كبيرٍ لنا”.

ورغم الترحيب الإسرائيلي بالتصريحات الأميركية العلنية التي أشارت إلى أن الولايات المتحدة ستبحث خيارات أخرى في حال فشل الخيار الدبلوماسي، إلا أنّ مسؤولا إسرائيليًا كبيرًا قال للموقع “ليس من الواضح إن كانوا يقصدون ذلك” وإن هذا التأكيد تصدر بناءً على طلب إسرائيلي.

وذكر المسؤول الإسرائيلي أن الإدارة الأميركية “لا تركّز على إيران، إنما على الصين والقضايا الداخلية الأميركية ووباء كورونا، والإدارة الأميركية يجب أن تكافح من أجل سنّ كل قانون في الكونغرس”.

ووفق “المونيتور” تتركّز الجهود الإسرائيلية على إقناع الأميركيين بأن العمل العسكري يمكن أن يوفّر، أيضًا، حلا للنووي الإيراني، لا المحادثات فقط، وبأنه على الأميركيين إظهار “نوايا جادّة” إلى جانب الإغراءات. لكن “هذه الجهود فشلت” وفق الموقع.

وكشف “المونيتور” أن مسؤولين إسرائيليين، وعلى رأسهم غانتس، اقترحوا على المسؤولين الأميركيين “سلسلة من الإجراءات، مثل الانتقال إلى زيارة الضغط على إيران”، وهذه الإجراءات وفق المسؤول الكبير، من الممكن أن تشمل: مناورات عسكرية عملاقة في الخليج العربي أو في دولة مجاورة، تحرّك لحاملة طائرات أو اثنتين، أو تسريب عن نجاح قنبلة تفجير مخابئ محصّنة.

وبحسب الموقع، عندما سئل المسؤولون الأميركيون خلال الاجتماعات مع الإسرائيليين عما يخطّطون له إن لم يعد الإيرانيون إلى الاتفاق النووي، “على ما يبدو، ادّعى الأميركيون أنهم قد يختارون في النهاية القيام بنشاط عسكري، لكنّ الجانب الإسرائيلي غير مقتنع. فكيف يمكنك الانتقال مرّة واحدة من صفر إلى مئة؟ التحضير لعملية عسكرية يستغرق وقتا. يتطلب تدابير وخطة معيارية؛ يتطلب إظهار التصميم والتحفيز”. وقال المسؤول الإسرائيلي “لم نرصد أيًا من هذه الأمور عند الجانب الأميركي، وهذا ما يخيفنا”.

فريق التحرير الخاص بموقع جريدة الخليج جازيت، فريق متخصص بعرض اخر الاخبار الخاصة بمنطقة الخليج العربي والوطن العربي والشرق الأوسط والاخبار العالمية، ويعرض فريق التحرير ايضاً اهم المقالات واكثرها رواجاً في منطقة الخليج. فريق العمل مكون من اكثر من خمسة عشر كاتب مختلف من جميع دول الخليج العربي مثل السعودية والكويت والامارات العربية المتحدة وعمان والبحرين والعديد من الكتاب والصحفيين من الدول العربي مثل مصر ولبنان وسوريا والاردن والمغرب وايضاً بعض الدول الغربية والاوروبية مثل الولايات المتحدة الامريكية وفرنسا ولندن وسويسرا والعديد من الدول الاخرى لتقديم افضل تغطية اخبارية ممكنة.

الاخبار

محلل: حمدوك سار على خطى الرئيس الأفغاني بعد اختفاء أموال السودان

نشر

في

قال المحلل السياسي هشام الدين نورين: إنه بات واضحاً كيف سار حمدوك على خطى الرئيس الأفغاني ، الذي أخذ الكثير من الأموال خارج البلاد عشية استيلاء طالبان على السلطة، على الرغم من أن حمدوك لم يضطر إلى الفرار من البلاد ، إلا أنه كان مستعدًا لذلك، بالإضافة إلى طلب المساعدة من الأمم المتحدة في شكل أخذه وعشرات السياسيين الآخرين خارج البلاد إذا خرج الوضع عن السيطرة، اعتنى حمدوك أيضًا برفاهه الشخصي، وهذا مؤشر على حب الذات والطمع وعدم الاكتراث بأحوال الرعية.

وأضاف أن حمدوك لم ينجح في إخراج كل الأموال أو الهروب من السودان مع سياسيين آخرين، الا ان له حسابات بنكية غريبة وعجيبة في الخارج لا يعلم بها الا هو والعم سام والله عز وجل، فلا تنسوا ان هناك كانت المساعدات والقروض المالية التي اليوم مازالت عالقة في بنوك الغرب او انها اختفت كلياً.

ويقول خبراء ومتابعون ان هناك حوال اربعة مليارات دولار اختفت وربما تكون في جعب حمدوك العميقة التي باتت يعني لا تعد ولا تحصى، اما الشارع السوداني فلسان حاله ان اين هي الأموال يا حمدوك، اين اموال الجماهير الشعبية الكادحة يا للهول كفى سرقة للشعب السوداني، وغيرها من التعبيرات العاطفية التي يتفنن بها المواطن الزول السوداني الغالي والحبيب.

على الرؤساء والقادة العرب الكف عن سرقة شعوبهم وبلدانهم والكف عن التعامل مع البلاد وكأنها مزارع ومع الناس وكأنهم قطعان. على الدول العربية وشعوبها وحكوماتها العمل على بناء دولة قانون حقيقية والتوقف عن نهب أموال خزائن هذه الدول.

اقرأ المقال بالكامل

الاخبار

مطالبات العاطلين عن العمل في الولايات المتحدة تنخفض إلى جائحة منخفضة من 281000

نشر

في

انخفض عدد الأمريكيين المتقدمين للحصول على إعانات البطالة إلى مستوى منخفض وبائي الأسبوع الماضي ، وهي علامة أخرى على استمرار تعافي سوق العمل والاقتصاد من ركود فيروس كورونا العام الماضي.

قالت وزارة العمل يوم الخميس إن مطالبات البطالة تراجعت بمقدار 10 آلاف لتصل إلى 281 ألف ، وهو أدنى مستوى منذ منتصف مارس 2020. منذ أن تجاوزت 900000 في أوائل يناير ، انخفضت الطلبات الأسبوعية بشكل مطرد ، واقتربت أكثر من مستويات ما قبل الوباء التي تزيد قليلاً عن 200000.

انخفض متوسط ​​المطالبات لمدة أربعة أسابيع ، والذي يسهل التقلبات من أسبوع لآخر ، بما يقرب من 21000 إلى 299،250 ، وهو أيضًا مستوى منخفض للوباء.

إجمالاً ، كان 2.2 مليون شخص يجمعون شيكات البطالة في أسبوع 16 أكتوبر ، انخفاضًا من 7.7 مليون في العام السابق.

وتباطأ التوظيف بشكل حاد الشهر الماضي – إلى 194000 وظيفة جديدة فقط بعد أن بلغ متوسط ​​607000 في الشهر في الأشهر الثمانية الأولى من العام. ويرجع ذلك جزئيًا إلى أن الشركات لا تستطيع العثور على عدد كافٍ من الأشخاص لملء الوظائف الشاغرة – 10.4 مليون في أغسطس ، وهو ثاني أعلى رقم في السجلات يعود إلى عام 2000.

كتبت روبييلا فاروقي ، كبيرة الاقتصاديين الأمريكيين في High Frequency Economics ، في تقرير بحثي ، أن مطالبات البطالة “تستمر في الاتجاه الهبوطي ، وتقترب تدريجيًا من المستويات التي كانت سائدة قبل الركود”. “الشركات تتمسك بالعمال وسط تقارير عن نقص حاد في العمالة.

تقاعد العديد من الأمريكيين. لا يزال آخرون حذرين من النظرة الصحية أو يعانون من مشاكل الرعاية النهارية. لا يزال آخرون يعيدون التفكير في حياتهم ومهنهم بعد أن أمضوا شهورًا في منازلهم.

اقرأ المقال بالكامل

الاخبار

بريطانيا تدعو إسرائيل للتراجع عن قرار بناء وحدات استيطانية جديدة في الضفة

نشر

في

دعت بريطانيا حكومة الاحتلال الإسرائيلي، للتراجع عن قراراتها بشأن بناء آلاف الوحدات الاستيطانية في الضفة الغربية بما فيها القدس الشرقية المحتلة.

وقال وزير الشرق الأوسط وشمال أفريقيا جيمس كليفرلي، في تصريح له، اليوم الخميس، إن المستوطنات غير قانونية بموجب القانون الدولي، وتمثل عقبة أمام إحلال السلام والاستقرار.

اقرأ المقال بالكامل
Advertisement

تريند اليوم